سناتور أمريكي يعترف بالقيادة تحت تأثير الكحول

آخر تحديث:  السبت، 5 يناير/ كانون الثاني، 2013، 04:22 GMT
مايكل كرابو

طلب كرابو العفو من ناخبيه

اعترف السناتور الأمريكي مايكل كرابو أمام محكمة بولاية فرجينيا بأنه قاد سيارة تحت تأثير الكحول.

وألزمت السلطات كرابو، عضو مجلس الشيوخ عن الحزب الجمهوري، بدفع غرامة قدرها 250 دولارا، وحضور دورة تدريبية عن التناول الآمن للكحوليات. كما تم تعليق رخصة القيادة الخاصة به لمدة عام.

وقال كرابو إنه احتسى "عدة أقداح، ربما اثنين أو ثلاثة" من الفودكا في شقته بالعاصمة واشنطن قبل أن يقرر التجول بالسيارة.

وكان أفراد بالشرطة أوقفوا كرابو عندما لم يستجب للضوء الأحمر في إشارة للمرور ومضى في طريقه بدلا من أن يتوقف.

وبعد اعتقاله في ضاحية الكسندريا التابعة لواشنطن، وجدت السلطات نسبة 0.11 بالمئة من الكحول في دمه.

والحد القانوني الأقصى المسموح به من نسبة الكحول في الدم لسائقي المركبات هو 0.8 بالمئة.

وقال كرابو لصحفيين "أنا ممتن بحق لأن أحدا لم يصب." وطلب العفو من ناخبيه.

وذكر السناتور، الذي ينتمي لطائفة المورمون، أنه تذوق الكحوليات لأول مرة في حياته منذ نحو عام، وبدأ منذ ذلك الحين في شربها عدة أمسيات كل أسبوع لتخفيف الضغط.

وقال لصحفيين "كنت بالفعل أفكر في أن هذا الأمر يجب أن ينتهي."

وأردف قائلا "اؤمن اني كنت قد اعترفت بداخلي بالفعل اني كنت في مسار سيء، وكنت بحاجة للعثور على مسار آخر لاتباعه."

اقرأ أيضا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك