البحث عن 100 مفقود في حرائق الغابات في أستراليا

آخر تحديث:  الأحد، 6 يناير/ كانون الثاني، 2013، 15:34 GMT

مساحات كبيرة من جنوب شرق استراليا تتعرض لأسوا موجة من الحرائق منذ كارثة السبت الأسود

تقوم قوات الشرطة بتمشيط المدن في جزيرة تاسمانيا الأسترالية بحثا عن 100 شخص في عداد المفقودين بسبب الحرائق التي اندلعت في جنوب الجزيرة.

وأكد رئيس الشرطة في تاسمانيا أن هناك مخاوف من اكتشاف أشخاص فقدوا حياتهم في الحرائق التي اشتعلت.

كان قرابة ثلاثة آلاف شخص اضطروا لمغادرة منازلهم، وبقي كثيرون في مساكن للطوارئ بعد أن تقطعت بهم السبل.

وبلغت درجات الحرارة ذروتها يوم الجمعة عندما وصلت معدلاتها إلى 41.8 درجة مئوية، بينما حذر مكتب الارصاد الجوية من ارتفاع متزايد لدرجات الحرارة في أنحاء البلاد خلال الأسبوع المقبل.

وخلال البحث عن المئة مفقود، أكد سكوت تيلارد القائم بأعمال رئيس الشرطة في تاسمانيا :"ليس بالضرورة أن يكون المفقودون قد لحق بهم أي ضرر، لكن لا يمكننا إغفال هذا الاحتمال حتى نستطيع التواصل مع هؤلاء الأفراد".

وأشار إلى أنه تم الاستعانة بالعديد من فرق الإنقاذ التي قدمت من فيكتوريا وجنوب أستراليا للمشاركة في جهود البحث، ويتوقع أن يتم العثور على شخص أو أكثر خلال عملية البحث.

وحتى الان لاتزال النيران تشتعل في أكثر من 40 موقعا.

وانطلقت يوم الأحد صافرات الانذار لتحذير السكان في منطقة "تارانا" التي تبعد عن عاصمة الولاية هوبارت مسافة 47 كيلومترا بسبب اشتعال النيران التي استمرت ثلاثة أيام.

وستقوم رئيسة وزراء استراليا جوليا غيلارد بزيارة إلى "دنالي" يوم الاثنين، التي أسفرت الحرائق فيها عن تدمير أكثر من 65 منزلا ومركزا للشرطة ومدرسة، وتبعد هذه المدينة الصغيرة 56 كيلومترا عن هوبارت.

وقال مراسل بي بي سي في سيدني نيك برايانت إن مساحات كبيرة من جنوب شرق استراليا، تعاني من أسوا موجة من الحرائق منذ كارثة السبت الأسود والتي لم تشهدها البلاد منذ أكثر من أربع سنوات، عندما فقد 173 شخصا في ريف فيكتوريا حياتهم.

ويشير إلى أنه كان هناك مزيج من موجات الحرارة التي فاقت المعدلات القياسية، إضافة إلى موجات رياح عالية وجفاف، وكانت تاسمانيا الأكثر تضررا.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك