مسابقة لاصطياد الثعابين في ولاية فلوريدا

آخر تحديث:  السبت، 12 يناير/ كانون الثاني، 2013، 02:05 GMT
ثعبان

يشارك في المسابقة نحو 550 متسابقا جاءوا من 25 ولاية أمريكية

تستعد ولاية فلوريدا في الولايات المتحدة لتنظيم مسابقة في اصطياد الثعابين في محاولة للقضاء على الأنواع الضارة التي تعج بها مستنقعات منطقة إيفرجلايدس.

وستبدأ المسابقة يوم السبت على أن تستمر لمدة شهر كامل وأطلق عليها اسم "تحدي الثعابين الضخمة".

ويشارك في المسابقة نحو 550 متسابقا جاءوا من 25 ولاية وذلك مقابل جائزتين تبلغ قيمة الأولى ألف دولار وتمنح لمن يصطاد أطول ثعبان في حين تبلغ قيمة الجائزة الثانية 1500 دولار وتمنح لمن يصطاد أضخم ثعبان.

ومن ضمن المتسابقين سيناتور أمريكي من الحزب الديمقراطي يبلغ من العمر 70 عاما.

ويذكر أن الثعابين التي تعج بها منطقة إيفرجلاديدس جلبت إلى هناك لأول مرة لتكون حيوانات برية أليفة لكنها أصبحت تنافس الحيوانات المحلية في البحث عن الطعام وقد تسبب ذلك في القضاء على الحيوانات الثديية.

ورغم أن الولايات المتحدة حظرت السنة الماضية استيراد الثعابين آكلة اللحوم، فإن بعض المسؤولين في حماية الحياة البرية يقولون إن الحظر جاء متأخرا جدا بعدما بدأت الثعابين المستوردة من جنوب آسيا في التناسل في منطقة إيفرجلايدس.

ويبلغ طول الثعابين الضخمة المستوردة من بورما 7 أمتار و تعتاش على الثدييات الصغيرة والطيور والتماسيح الأمريكية.

وسيدرب المسؤولون في حماية الحياة البرية المتسابقين على التمييز بين الثعابين الضخمة المستوردة والثعابين المحلية.

وتوصي هيئة حماية الحياة البرية بقتل الثعابين بإطلاق الرصاص على رأسها أو وضع المسامير الملولبة في منطقة الدماغ من رأسها.

ويحق للمشاركين في المسابقة الاحتفاظ بجلود الثعابين.

ولا توصي هيئة حماية الحياة البرية بقطع رأس الثعبان إلا إذا قضي على دماغه فورا بسبب أن الثعابين يمكن أن تظل واعية بما يجري حولها بعد مدة من فصل رأسها عن بقية جسمها.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك