اعتقال ستة أشخاص على خلفية قضية اغتصاب جديدة بالهند

آخر تحديث:  الأحد، 13 يناير/ كانون الثاني، 2013، 12:09 GMT

جريمة اغتصاب ثانية داخل حافلة في الهند واعتقال ستة

اعتقلت الشرطة الهندية ستة أشخاص يشتبه في تورطهم باغتصاب امرأة بشكل جماعي في حافلة، بعد أسابيع فقط من اعتداء مماثل لطالبة جامعية أثار صدمة في البلاد.

شاهدmp4

.لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، وأحدث الإصدارات من برنامج "فلاش بلاير"

اعرض الملف في مشغل آخر

اعتقلت الشرطة الهندية ستة أشخاص يشتبه في تورطهم باغتصاب امرأة بشكل جماعي في حافلة، بعد أسابيع فقط من اعتداء مماثل لطالبة جامعية أثار صدمة في البلاد.

وأفادت تقارير بأن الاغتصاب الجماعي الأحدث وقع في ولاية البنجاب الشمالية، ولا تزال الشرطة تبحث عن شخص سابع يشتبه في تورطه في هذه الجريمة.

وتوفيت فتاة جامعية تبلغ من العمر 23 عاما الشهر الماضي بعد أن تعرضت لاغتصاب جماعي في العاصمة نيودلهي.

واتهم ستة أشخاص بقتلها ويواجهون المحاكمة.

وفي حال إدانتهم، فإنهم سيواجهون حكم الإعدام.

وهناك مشتبه به سادس، يعتقد بأنه يبلغ من العمر 17 عاما، سيحاكم بصورة منفصلة في محكمة لليافعين إذا تم التأكد من أنه قاصر.

ويقول مراسل بي بي سي في الهند سانجوي ماجومدار إن الاعتداء على الطالبة أثار احتجاجات حاشدة، دفعت الحكومة لإنشاء محاكم خاصة سريعة للتعامل بشكل حصري مع قضايا الاغتصاب، والنظر أيضا في تشديد قوانين مكافحة الاعتداء الجنسي.

اعتداء ليلي

ويقول مسؤولو الشرطة إن ضحية جريمة الاغتصاب الجماعي الأخيرة هي امرأة تبلغ من العمر 29 عاما. ويعتقد بأنها كانت تستقل حافلة عائدة إلى قريتها ليل الجمعة.

وتردد بأن سائق الحافلة ومساعده رفضا التوقف وإنزال المرأة عند قريتها، وقاداها إلى مكان مهجور ليس بعيدا عن مدينة "امريستار".

ويعتقد بأن الرجلين انضم إليهما لاحقا خمسة آخرون وتناوبوا اغتصابها طوال الليل.

وتم بعد ذلك إنزال المرأة بالقرب من قريتها، حيث أبلغت ذويها بما حدث.

ولم يتم على الفور معرفة حجم الإصابات التي لحقت بالمرأة جراء الاعتداء.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك