باكستان: اشتباكات خلال احتجاجات مناهضة للفساد في اسلام آباد

آخر تحديث:  الثلاثاء، 15 يناير/ كانون الثاني، 2013، 05:44 GMT
باكستان،قوات،اشتباكات

يطالب القادري بإصلاحات للنظام الانتخابي في البلاد

استخدمت قوات الامن الباكستانية الغاز المسيل للدموع في العاصمة اسلام اباد الثلاثاء في محاولة للسيطرة على احتجاجات يقودها رجل دين معارض للحكومة هو محمد طاهر القادري.

وبدأت الاشتباكات بعد ان قام مؤيدين للقادري برشق القوات الباكستانية بالحجارة.

وكان القادري الذي يطالب الحكومة بإصلاحات في النظام الانتخابي في البلاد قد غادر مدينة لأهور الاحد، وتوجه الى اسلام آباد مع العديد من مناصريه.

وتتهمه السلطات في البلاد بعرقلة الانتخابات الرئاسية المقررة في ايار/مايو المقبل.

محاولة اعتقال

وقال الناطق باسم القادري لـ "رويترز" أن "الحشود منعت قوات الحكومة من القبض على القادري"، مضيفاً ان "ستة من مؤيدي القادري اصيبوا بجروح".
ويقول القادري ان الانتخابات المقرر اجراؤها في ربيع هذا العام يجب تأجيلها لأجل غير مسمى لحين استئصال الفساد المستشري في باكستان.
وربما ان القادري -الذي اكتسب شعبية سريعة منذ عودته من كندا قبل اسابيع- لا يشكل تهديا فوريا للحكومة المدنية التي تساندها الولايات المتحدة. لكن دعوته الى اصلاحات شاملة أضعفت حزب الشعب الباكستاني الحاكم الذي فشل في التغلب على العديد من المشاكل الصعبة مثل تمرد حركة طالبان وانتشار الفقر.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك