الهند: مطالبة بإعدام المتهمين بقضية الاغتصاب

آخر تحديث:  الاثنين، 21 يناير/ كانون الثاني، 2013، 09:49 GMT
الهند اغتصاب

المتهمون بقضية الاغتصاب الجماعي للطالبة الهندية

طالب والد الطالبة الهندية التي توفيت نتيجة تعرضها لعملية اغتصاب جماعي في نيودلهي في 16 كانون الاول/ديسمبر، القضاء، الاثنين، باصدار حكم سريع وبإعدام المتهمين شنقا.

وصرح والد الطالبة، قبل بدء محاكمة خمسة متهمين امام محكمة الجنايات في العاصمة الفدرالية، أن "من واجب المحكمة والقضاة العمل على ان يصدر الحكم سريعا وان يتم اعدام كل المتهمين (في قضية الاغتصاب) شنقا".

وتابع والد الضحية، الذي يتعذر ذكر اسمه عملا بالقانون المتعلق بقضايا الاغتصاب، "لا يحق لاي انسان ان يظل حيا بعد ارتكابه مثل هذه الجريمة المروعة".

واعلنت المحكمة العليا من جهتها انها تدرس طلب نقل القضية الى خارج نيودلهي، الذي تقدم به احد المتهمين ويدعى موكيش سينغ اذ "يخشى" عدم حصوله على محاكمة عادلة بسبب الاجواء المشحونة التي تحيط بالقضية.

وتعرضت الضحية، التي كانت تبلغ من العمر 23 عاما وكانت تدرس "العلاج الطبيعي" الى الاغتصاب عندما كانت عائدة من دار للسينما على متن حافلة برفقة صديق لها. وقد اعتدي عليها مرات عدة وضربت بقضيب حديدي ثم رميت خارج الحافلة وهي شبه عارية.

وتوفيت بعد 13 يوما في مستشفى بسنغافورة حيث نقلت في محاولة لانقاذ حياتها بعدما خضعت لثلاث عمليات جراحية.
واثارت القضية صدمة في البلاد وتعاطفا كبيرا من قبل الاسرة الدولية.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك