كندي "يفتح النار" في محكمة فلبينية

آخر تحديث:  الثلاثاء، 22 يناير/ كانون الثاني، 2013، 21:51 GMT

الشرطة الفلبينية تفحص موقع إصابة أحد ممثلي الإدعاء العام.

فتح كندي النار داخل محكمة فلبينية، وقتل شخصين وأصاب آخرا، بحسب ما أعلنته الشرطة الفلبينية.

وقال مسؤولون إن الرجل، الذي يُدعى جون بوب، أردي قتيلا بأعيرة نارية.

وقع الحادث في مدينة سيبو صباح الثلاثاء. وذكرت تقارير أن بوب (65 عاما) كان يواجه دعوى قضائية رفعها جيرانه ضده.

وأشارت التقارير إلى مقتل طبيب ومحاميه داخل قاعة المحكمة وإصابة أحد ممثلي الادعاء العام في رواق المحكمة.

وورد أن الطبيب القتيل كان أحد مقيمي الدعوى القضائية.

وقال مارسيلو غاربو رئيس الشرطة المحلية لإحدى الإذاعات المحلية: "نحقق في كيفية تمكن المتهم إدخال سلاح إلى المحكمة."

وقال المدعي العام كلارو أريلانو إن ثمة "ثغرة أمنية خطيرة"، بحسب ما نقلته أسوشيتد برس.

ولم يتضح ما إذا كان الكندي أطلق النار على نفسه أم أنه أصيب برصاص الشرطة.

وجاء الحادث وسط جدل في الفلبين حول استخدام السلاح إثر سلسلة من حوادث إطلاق نار، بينها حادث وقع بداية هذا الشهر أدى إلى مقتل سبعة أشخاص.

وتظهر بيانات للشرطة رصد 1.2 مليون قطعة سلاح في الفلبين السنة الماضية نصفها تقريبا غير مرخصا، بحسب وكالة فرنس برس.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك