وزارة الدفاع الأمريكية بصدد رفع الحظر المفروض على مشاركة النساء في القتال

آخر تحديث:  الخميس، 24 يناير/ كانون الثاني، 2013، 02:11 GMT
مجندات أمريكيات

تمثل النساء 15 في المئة من قوام الجيش الأمريكي

قال مسؤول بارز في وزارة الدفاع الامريكية البنتاغون إن وزير الدفاع الأمريكي ليون بانيتا بصدد الإعلان عن رفع الحظر المفروض على مشاركة المجندات في المعارك.

ومن المتوقع أن يصدر هذا القرار في وقت لاحق من يوم الخميس.

ولم يسمح منذ عام 1994 بمقتضى القانون، للنساء اللاتي يمثلن 15 في المئة من قوام الجيش الأمريكي في المشاركة في العمليات القتالية خصوصا في وحدات المشاة والخيالة.

وسمح للنساء في العام الماضي، بتبوء 14 ألف منصب كانت محظورة عليهن لكن بقى الحظر ساريا على الخدمة في القوات الخاصة أو في وحدات المشاة القتالية التي تقتصر على الرجال.

وأشار مسؤول البنتاغون أن مختلف قطاعات الجيش الامريكي يجب ان "تنفذ حاليا خطة عمل لتنفيذ قرار ليون بانيتا الذي سيغادر منصبه خلال الاسابيع المقبلة".

ويحق لقادة أسلحة الجيش الأمريكي حتى يناير / كانون الثاني 2016 دراسة استثناءات للقانون الجديد الذي يجيز للنساء الخدمة في المعارك.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك