أفغانستان: أمريكا تحظر العقود العسكرية مع شركة كام اير

آخر تحديث:  الجمعة، 25 يناير/ كانون الثاني، 2013، 17:34 GMT

أفغانستان واحدة من أكبر منتجي الأفيون في العالم.

قررت الولايات المتحدة حظر إبرام أية عقود عسكرية مع شركة كام اير، أكبر شركة طيران خاصة في أفغانستان، وسط مزاعم بتهريب المخدرات، حسبما أفاد مسؤولون.

وقال الجيش الأمريكي إنه أجرى تحقيقا أظهر قيام كام اير بنقل كميات كبيرة من الأفيون على متن رحلات مدنية إلى طاجكستان المجاورة.

وأفغانسان هي طريق نقل رئيسية يستخدم في تهريب المخدرات.

ونفى مالك الشركة زيماري كامجار بشدة هذه الاتهامات.

وقال إنه يجري مشاورات مع محامين بشأن الخطوة الأمريكية، مضيفا أن فريقه سيجهز ملفا للرد على هذه المزاعم.

ويقول مراسلون إن كام اير هي أول شركة أفغانية كبيرة يعاقبها الجيش الأمريكي بسبب مزاعم بتهريب مخدرات.

ولم يتضح بعد قدر النشاط التجاري الذي ستخسره الشركة، التي يقول مراسلون إنها تعاني من ديون باهظة، جراء الخطوة الأمريكية.

تحقيق

وقال المتحدث باسم الجيش الأمريكي ليستر كارول لبي بي سي إن قرار حظر كيم اير اتخذ بعد أجرى تحقيق في اتهامات تتعلق بتهريب المخدرات.

مسؤولون أفغان يؤكدون أنه من المستحيل تهريب المخدرات باستخدام رحلات مدنية.

وأضاف بأن "قائد القيادة المركزية (الأمريكية) طالب وكالات المقاولات بعد إجراء أي تعامل تجاري مع كام اير بناء على المعلومات الواردة في

التحقيق".

من جانبه، وصف كامجار الاتهامات ضد شركته بأنها تتجاهل عمليات التفتيش الأمنية الشاملة التي تجريها القوات الأفغانية والطاجيكية.

ونفى وزير النقل الأفغاني داود علي نجافي بشدة مزاعم تهريب المخدرات، وقال لبي بي سي إن عمليات الفحص الأمنية في مطار كابول "مشددة للغاية".

وأكد "إنه من المستحيل تهريب مخدرات باستخدام رحلات مدنية لأن شركة الأمن الخاصة في المطار تقوم بتفتيش جميع ركاب الطاقم، والأمتعة والركاب والطائرة ذاتها قبل السماح لأي رحلات" بالإقلاع.

ويقول مراسلون إن الخطوة الأمريكية تتزامن مع مخاوف متزايدة بين دول غربية بشأن تزايد نشاط الاتجار بالمخدرات في أفغانستان.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك