متمردو كاشين في بورما يفقدون هضبة رئيسية

آخر تحديث:  السبت، 26 يناير/ كانون الثاني، 2013، 16:58 GMT

النازحون بمئات الآلاف

انسحب المتمردون في إقليم كاشين في بورما من تحصينات لهم أقاموها على هضبة هيكا يا، آخر خط دفاع قبل مدينة لايزا، عاصمة الإقليم.

ولا يعرف ما إذا كان جيش بورما النظامي سيتقدم لدخول المدينة.

ويقاتل جيش استقلال كاشين القوات الحكومية في بورما، من أجل حكم ذاتي أوسع، منذ 50 عاما. ويحاول الجيش الحكومي السيطرة على هيكا يا منذ أسبوع، بعد خرق وقف إطلاق النار في النزاع الطويل بين الطرفين.

تفوق في السلاح

ويقول مراسل بي بي سي، جوناثان هيد، الذي عاد لتوه من مدينة لايزا إن المئات من جنود بورما شاركوا في الهجمات، بمساعدة المدفعية الثقيلة. ويوضح أن سلاح الجيش النظامي يتفوق كثيرا على سلاح المتمردين الذين أرغموا على الانسحاب.

ويعني هذا التطور أن القوات البورمية أصبحت على بعد 3 كيلومترات فقط من مدينة لايزا، ولا توجد أمامهم أية خطوط دفاع.

وسبق لرئيس بورما، ثين سين، أن وعد بعدم السعي للسيطرة على المدينة، ولكن مراسلنا يفيد بأن سكان كاشين لا يثقون في كلامه.

ويستعد عشرات آلاف المدنيين النازحين، بسبب القتال، للهرب عبر الحدود مع الصين، بينما يقول قادة المتمردين إنهم سيلجأون إلى الأدغال لشن حرب عصابات إذا سقطت مدينة لايزا.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك