فنزويلا: اغلاق سجن بعد وفاة 60 جراء أحداث شغب

آخر تحديث:  الأحد، 27 يناير/ كانون الثاني، 2013، 09:00 GMT

يصنف سجن أوريبانا بوصفه أخطر سجن في فنزويلا حيث يشهد اندلاع أعمال عنف متكررة اضافة الى ازدحامه

قالت اريس فاريلا وزيرة السجون الفنزويلية إنه تقرر اغلاق السجن الذي وقعت به احداث شغب الجمعة أودت بحياة 60 شخصا.

وأضاف أنه تم بالفعل اخلاء جناح السيدات بسجن أوريبانا بالقرب من مدينة باركيسميتو.

وطالبت فاريلا السجناء بالتوقف عن القيام بأعمال شغب.

وقالت تقارير اعلامية في وقت سابق إن قوات الأمن لم تحكم سيطرتها بعد على السجن.

ويعد العنف أمرا شائعا في سجون فنزويلا المزدحمة بشدة، حيث قتل نحو 300 شخص في احداث متفرقة داخل السجون خلال عام 2012 بحسب جماعة حقوقية محلية.

حرب عصابات

ولم تحدد الوزيرة عدد القتلى إلا أن مصدرا طبيا قال إن عدد الجثامين في المشرحة يبلغ 61 جثة.

وقال راي مدينا مدير مستشفى سنترال انطونيو ماريا بينيدا إن عدد الجرحى لايقل عن 120 شخصا.

وقالت فاريلا إن المسئولين قرروا اغلاق السجن "لاسدال الستار على صفحة من العنف".

واندلعت أعمال شغب في السجن عندما بثت وسائل إعلام محلية خبرا مفاده أن السلطات الفنزويلية أرسلت جنودا إلى سجن أوريبانا في منطقة باركيسيميتو بحثا عن أسلحة تستخدمها العصابات داخله.

وأفادت التقارير أن كل الضحايا قتلوا بأسلحة مصنعة يدويا وآلات حادة بدائية بيد ان الوزيرة قالت إن الضحايا قتلوا بالرصاص.

وقال نائب الرئيس نيكولاس مادورو إن ثمة تحقيقات حول الحادث ستفتح تحت اشراف النائب العام ورئيس الجمعية الوطنية.

وألقى زعيم المعارضة هينريك كابريلس باللائمة على "الحكومة غير الكفء وغير المسئولة" على حد تعبيره.

وقال الناشط الحقوقي كارلوس نيتو بالما لبي بي سي إن سجن أوريبانا مصنف بوصفه أخطر سجن في فنزويلا بسبب أنه أكثر سجن في البلد يشهد اندلاع أعمال عنف اضافة الى ازدحامه الشديد.

واحتاجت قوات الامن العام الماضي نحو ثلاثة اسابيع لاستعادة السيطرة على سجن اخر في العاصمة كاراكاس بعد اعمال شغب اعقبت قرارا بنقل السجناء الى مكان اخر.

وشهد عام 2012 حبس 55 ألف سجين في أماكن لاتتسع سوى لنحو 14 الف شخص، وفق منظمات غير حكومية لمراقبة اوضاع السجون.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك