نيجيريا: الجيش يقتل 17 من مسلحي بوكو حرام ببورنو

نيجيريا

قال الجيش النيجيري الجمعة إن قواته قتلت 17 من مسلحي حركة بوكو حرام الاسلامية المتشددة في هجومين على معسكرين للتدريب في اقليم بورنو شمال شرقي البلاد.

وأضاف الجيش ان جنديا نيجيريا واحدا قتل في العمليتين العسكريتين اللتين استهدفتا المعسكرين.

وقال المقدم صغير موسى الناطق باسم الجيش النيجيري إن المعسكرين "المحصنين" يقعان في غابة و محمية للحيوانات البرية في اقليم بورنو وان الجيش استعان بالطائرات المروحية في الهجوم.

يذكر ان حركة "بوكو حرام" تسعى لتأسيس دولة اسلامية في نيجيريا، وتحملها السلطات مسؤولية مقتل نحو 1400 شخص في وسط وشمال نيجيريا منذ عام 2010.

وقال المقدم موسى في تصريح عسكري "إن الجيش نفذ عمليتين خاصتين بدعم من الطائرات المروحية التابعة للقوة الجوية النيجيرية وذلك بهدف ازالة معسكرين للتدريب تابعين لحركة بوكو حرام في غابة روا ومحمية سامبيسا."

وأضاف الناطق قائلا "كان المعسكران محصنان بالكامل، وكانا يشتملان على مرافق للتدريب ومشجب للاسلحة واماكن للاقامة وصيدلية ومطبخ ومرآب للسيارات ومرافق صحية."

ولم تعلق الحركة على الحادث.

وكانت "بوكو حرام" قد أسست في مدينة مايدوغوري، عاصمة اقليم بورنو، في عام 2002.