مقتل 7 أشخاص في انفجار قنبلتين بأفغانستان

Image caption المدنيون أكثر ضحايا القنابل

أفادت الشرطة الأفغانية بأن 7 أشخاص، بينهم أربعة من عائلة واحدة، وضابطا شرطة قتلوا في انفجار قنبلتين، بإقليم هلمند

وأوضح بيان الشرطة أن العائلة، المتكونة من الأب والأم وابنتين في الثامنة والتاسعة من العمر، لقوا حتفهم مع سائقهم، عندما انفجرت قنبلة، مزروعة على الطريق، في سيارتهم، بمقاطعة خانشين، بإقايم هلمند

وحمل محافظ مقاطعة خانشين، شاه محمود، تنظيم طالبان مسؤولية التفجير، موضحا أن قوة القنبلة أدت إلى تطاير أشلاء أفراد العائلة وسائقهم.

فيما قتل ضابطا الشرطة في اليوم نفسه، في انفجار قنبلة مماثلة، بمقاطعة موسى قالة بإقليم هلمند، حسب ما أفاد به محافظ المقاطعة، نعمت خان.

واعتاد تنظيم طالبان زرع قنابل على الطريق بإقليم هلمند، ويقول إنه يستهدف بها القوات الأمريكية الموجودة في أفغانستان، إلى جانب قوات الجيش والشرطة الأفغانية.

ولكن غالبا ما تنفجر هذه القنابل في سيارات وحافلات تنقل مدنيين بين مناطق ومقاطعات الإقليم، محدثة خسائر بشرية كبيرة.