مقتل قناص امريكي شهير بالرصاص في تكساس

Image caption يقدر كايل عدد قتلاه بـ 255 شخصا

قتل كريس كايل، احد الجنود السابقين في البحرية الامريكية واحد افراد القوات الامريكية في العراق، والذي اشتهر باسم اكثر القناصين الامريكيين فتكا، بالرصاص في مضمار للرماية في تكساس.

وعثر على جثة كريس كايل في مضمار راف كريك لودج وجثة رجل آخر، والقى القبض على شخص مشتبه به.

وكايل، 38 عاما، هو مؤلف كتاب "قناص امريكي" الذي كان من اكثر الكتب مبيعا في الولايات المتحدة عام 2012، الذي قال فيه إنه قتل 250 شخصا.

وقاتل كايل في العراق وحصل على وسام للشجاعة.

وقالت وسائل إعلام محلية إن مسلحا اطلق النار ثم فر في سيارة احد الضحايا.

وقال تومي برايانت رئيس الشرطة في ايراث كاونتي إن الهدف من اطلاق النار غير واضح ولم يفسر كيفية اطلاق النار على الرجلين.

ولكنه قال إن رجلا في الخامسة والعشرين القي القبض عليه بعد نحو 5 ساعات على بعد نحو 110 كيلومترات من موقع الحادث.

ويعد كايل، الذي كان من رعاة البقر قبل دخول البحرية، القناص الامريكي الذي اصاب بنجاح اكبر عدد من الاهداف.

وتشير الاحصاءات الرسمية لوزارة الدفاع الامريكية الى ان كايل قتل 160 شخصا ولكنه يقدر عدد من قتلهم بـ 255 شخصا.

ووفقا لمخابرات الجيش، فإن المسلحين في العراق كانوا يطلقون على كايل اسم "الشيطان" ووضعوا مكافأة تبلغ 20 الف دولار لمن يقتله.

ويبدو ان كايل لم يبد الكثير من الندم على قتلاه.

وقال كايل في مقابلة مع بي بي سي منذ نحو عام "لدي شعور غريب ان اي شخص قتلته شخص شرير".

واضاف "عندما القى الله هناك الكثير من الاشياء التي سأحاسب عليها ولكن مقتل هؤلاء الاشخاص ليس من بينها".