بلير: الخروج من الاتحاد الاوروبي سيجلب "مشكلة كبيرة" لبريطانيا

الاتحاد،الاوروبي،بريطانيا،رئيس الوزراء
Image caption أكد بلير ان خروج بريطانيا من الاتحاد الاوروبي سيكون له عواقب كبيرة

حذر رئيس الوزراء البريطاني الأسبق توني بلير السبت من عواقب خروج بريطانيا من الاتحاد الاوروبي، مشيراً الى ان ذلك سيجلب "مشكلة كبيرة" لبلدنا.

وكان رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون تعهد بإجراء استفتاء قبل نهاية 2017 لاتخاذ قرار بخصوص عضوية بريطانيا في الاتحاد الأوروبي في حال فوزه في الانتخابات المقبلة.

وقال كاميرون "ان علاقة بريطانيا مع الاتحاد الأوروبي يجب ان تتغير".

اللا استقرار

وقال بلير في مقابلة أجراها أندرو مار في بي بي سي "نحن في وضع غير مستقر، والناس في اوروبا يسألونني إن كانت بريطانيا ستخرج من الاتحاد الاوروبي، ولا يمكنني الاجابة على هذا السؤال بشكل نهائي الآن".

واردف بلير ان "تعهد كاميرون بإجراء الاستفتاء غير معقول"، مضيفاً "نحن في وضع اللا استقرار، فنحن لا نعلم ما الذي سيحصل بعد اربع او خمس سنوات".

واشار الى انه "في حال خرجت بريطانيا من الاتحاد الاوروبي،سيكون الامر بمثابة مشكلة كبيرة على بلادنا".

واضاف بلير "اذا كنا نريد ان نتمتع بثقلنا ونحتفظ بتأثيرنا في العالم، لماذا نريد ان نقسم الاتحاد الاوروبي بعد ان اضحينا قوة اقتصادية وسياسية كبيرة على الساحة العالمية".

ويقول مؤيدو كاميرون ان "الاتحاد الاوروبي اضحى بلا اي طعم او لون، كما ان البقاء فيه مكلف جداً وغير داعم للاهتمامات الوطنية البريطانية".

المزيد حول هذه القصة