وزير العدل البريطاني كريس جرايلينغ : من حق الآباء صفع أبنائهم

وزير العدل البريطاني كريس جرايلينغ
Image caption قال الوزير إن صفع الأطفال يرسل أحيانا رسالة

أكد وزير العدل البريطاني كريس جرايلينغ أنه كان يصفع أبناءه عندما كانوا صغارا، مدافعا عن حق الآباء في صفع أبنائهم.

وقال الوزير إن صفع الأطفال أحيانا يرسل رسالة، مشيرا إلى أنه كان يقوم بهذا أحيانا ولكنه لم يكن يفعل ذلك إذا كان أبناؤه قد عوقبوا في المدرسة فعليا.

كما تحدث الوزير الذي له ابنان وينتمي إلى حزب المحافظين الحاكم لصحيفة الديلي ميل الأحد أيضا عن السجون، مؤكدا أنها يجب أن تكون قاسية مثل سجون إسبرطة على أن تراعى فيها حقوق الإنسان.

ولا يوجد نص صريح في بريطانيا يمنع الآباء من صفع أبنائهم، ولكن قانون الطفل الصادر عام 2004 ألغى إنزال العقاب البدني بالأطفال، إذا تسبب هذا العقاب في كدمات، أو تورم أو جروح أو خدوش.

وقال الوزير جرايلينغ وهو أيضا عضو برلماني للصحيفة :"أنت تعاقب الأطفال عندما يقومون بسلوك سيء وهو مافعله والداي معي، ولست أعارض الصفع، فيجب أن يمارس أحيانا، لأنه يرسل رسالة، ولكني لم أكن أقوم به إذا كان الأطفال قد عوقبوا في المدرسة."

وأضاف :"أريد السجون أن تكون مكانا لا يرغب الناس في العودة إليه. ففكرتي عن السجن ليست في الجلوس لمشاهدة المبارة الرياضية في الملعب المفتوح يوم الأحد."

وأكد أن فكرة الدخول لمشاهدة التلفاز داخل السجن يجب أن تكون امتيازا يحصل عليه السجناء، مضيفا أنه لا يوافق على شراء السجون أحدث المعدات الفنية، في الوقت الذي يضطر معظم الناس إلى تقديم تضحيات كثيرة لشرائها.

وأضاف جريلينغ أيضا أنه لن يتساهل ويمنح الزوجين المثليين الحق في البقاء في زنزانة واحدة، وقال :"من غير المقبول أن نسمح للزوجين المثليين بالإقامة معا، وممارسة حياة طبيعية. وإذا حدث شيء مثل هذا فقد أقرر وضع هؤلاء السجناء في سجون منفصلة."

المزيد حول هذه القصة