خفض ميزانية الاتحاد الأوروبي 3% لسبع سنوات

الاتحاد،الاوروبي،ميزانية
Image caption زعماء الاتحاد الأوروبي يتفقون على خفض الميزانية

وافق زعماء الاتحاد الأوروبي على ميزانية تقشف للسنوات السبع المقبلة، وذلك بعد مفاوضات صعبة في بروكسل.

وقال رئيس المجلس الأوروبي، هيرمان فان رومبوي، في بيان إن الاتفاق جاء ثمرة يومين من المفاوضات، مضيفاً "كان الأمر يستحق الانتظار".

وأضاف رومبوي "الاتفاقية قضت بتخفيضها حوالي 3.3 بالمئة للسنوات السبع المقبلة".

ورحب رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون بالتوصل إلى هذا الاتفاق، معتبرا أنها "صفقة جيدة بالنسبة لبريطانيا".

وأضاف كاميرون "البريطانيون يجب أن يفخروا بأنفسهم، لأننا تمكننا للمرة الأولى من تخفيض ميزانية الاتحاد الأوروبي للسنوات السبع القادمة".

وتعد هذه المرة الأولى التي تخفض فيها النفقات بميزانية الاتحاد الأوروبي.

كما اعتبر الرئيس الفرنسي، فرانسوا هولاند، الذي عارض اقتطاع الأموال من ميزانية الاتحاد، أنها "كانت تسوية جيدة".

ورحبت المستشارة الالمانية انغيلا ميركل بالاتفاق، قائلة "برأيي أن التوصل لهذا الاتفاق جيد ومهم لأنه يتيح لنا التفاعل في أوروبا في السنوات المقبلة"، وأضافت أن الاتفاق "يعطينا فرصة كبيرة للتخطيط لمشاريع للمستقبل".

وعارضت فرنسا وايطاليا الاقتطاع من الميزانية، إلا أن الدول الأوروبية الأخرى وافقت على قرار تخفيض ميزانية الإنفاق بسبب سياسة التقشف المالي التي تتبعها.

ويجب على البرلمان الأوروبي المصادقة على الميزانية بالأغلبية المطلقة ليصبح هذا الاتفاق ساري المفعول.

المزيد حول هذه القصة