هاتف يرن في مؤخرة سجين سريلانكي

Image caption صورة الأشعة تكشف موقع الهاتف النقال

أفاد مسؤول بمستشفى في سريلانكا بأن الأطباء استخرجوا هاتفا نقالا من مؤخرة رجل يبلغ من العمر 58 عاما.

وقد أخفى الرجل، وهو سجين، الهاتف في مؤخرته، عندما هم حراس السجن بتفتيش زنزاته، ولكن يبدو أن أحدا اتصل به في الوقت غير المناسب.

وفجأة سمع الحراس رنين الهاتف ينبعث من مؤخرة السجين، فأخذوه إلى المستشفى، حيث استخرج الأطباء الجهاز، ثم أعادوه إلى زنزانته.

ويقضي الرجل عقوبة 10 أعوام في سجن وليكادا، المشدد الحراسة، بالعاصمة كولومبو، لإدانته بجريمة السرقة.

المزيد حول هذه القصة