مكافأة مليون دولار في لوس انجليس لمن يساعد في اعتقال رجل الشرطة الهارب كريستوفر دورنر

Image caption لا يزال كريستوفر دورنر طليقا منذ الأسبوع الماضي.

عرضت السلطات في لوس انجليس مليون دولار لمن يدل بمعلومات تؤدي لاعتقال رجل الشرطة السابق الهارب كريستوفر دورنر المتهم بقتل ثلاثة أشخاص .

ولا يزال كريستوفر دورنر البالغ من العمر 33 عاما طليقا منذ الأسبوع الماضي، عقب وقوع هذه الاعتداءات في جنوب كاليفورنيا.

وخلال إعلانه عن المكافأة، قال عمدة لوس انجليس انطونيو فيلارايغوسا إن "عهد الإرهاب" يجب أن ينتهي.

وفي بيان بث على الانترنت، هدد دورنر بأخذ الثأر من ضباط الشرطة المسؤولين عن إقالته عام 2008.

وقال فيلارايغوسا في المؤتمر الصحفي الذي أعلن خلاله عن المكافأة الأحد "لن نسمح لأي شخص بأن يقوض أمن وهدوء مناطقنا".

وأضاف "لن نسمح (باستمرار) عهد الإرهاب الذي سلب منا راحة البال التي يستحقها سكان جنوب كاليفورنيا".

شاحنة محترقة

ويشتبه في تورط دورنر وهو ضابط سابق في إدارة شرطة لوس انجليس في مقتل ثلاثة أشخاص بينهم ابنة ضابط متقاعد تولت مهام الدفاع عنه أمام إجراءات تأديبية.

وتوفر الشرطة حاليا حماية لـ50 عائلة ينتمي العديد منها إلى زملاء في إدارة شرطة لوس انجليس تعهد دورنر بالانتقام منهم لأنه يعتبر أنهم السبب في تدمير حياته المهنية.

وقال دورنر في بيانه الذي بث على الانترنت إن بعض هؤلاء الزملاء في جهاز الشرطة كان لديهم دوافع عنصرية ضده.

وتقوم الشرطة حاليا بتمشيط منطقة قريبة من بحيرة "بيغ بير ليك" التي تبعد 130 كيلومترا شرقي لوس انجليس، بعد العثور على السيارة المحترقة للمشتبه به بالقرب من منطقة للتزلج.

وفقد دورنر وهو ضابط احتياط سابق في البحرية الأمريكية وظيفته بسبب إدلائه بتصريحات خاطئة.

وبحسب أوراق قضائية، فإن دورنر أعفي من عمله عام 2008 بعد أن قدم شكوى ضد الضابطة المسؤولية عن تدريبه الميداني، مشيرا إلى أنها قامت بركل مشتبه به يعاني من انفصام في الشخصية وخرف حاد خلال عملية اعتقال.

المزيد حول هذه القصة