انحسار العاصفة الثلجية في شمال شرقي أمريكا وكندا

بدأ الآلاف من السكان في شمال شرقي الولايات المتحدة الامريكية بالعودة الى ممارسة حياتهم الطبيعية واصلاح الأضرار التي تأتت جراء العاصفة الثلجية القوية التي ضربت البلاد.

ومن المتوقع عودة حركة الملاحة الجوية الى طبيعتها الأحد بحسب وكالة أسوشيتد برس. وادت هذه العاصفة الى مقتل عدة أشخاص من بينهم طفل يبلغ 11 عاما، كما حرمت العاصفة أكثر من 700 الف منزل وشركة من التيار الكهربائي، فضلاً عن شل حركة النقل.

ورفعت ولاية ماستشوستس وكونتيكت الحظر المفروض على قيادة السيارات.

وكانت العاصفة تسببت في إلغاء أكثر من 5 الآف رحلة جوية من مطار بوسطن الدولي السبت، الا ان المطارات الثلاثة في نيويورك بدأت بالعمل تدريجياً .

Image caption بلغ سمك الثلوج 29 سم في سنترال بارك

وقال أحد سكان مانهاتن ويدعى بيل تافانيلو "سعيد بانحسار العاصفة الثلجية".

وفي نيويورك، قال عمدة المدينة مايكل بلومبيريغ ان "الاسوأ تم تجنبه،لقد حالفنا الحظ"، مشيرا الى الانتهاء من ازالة الثلوج من جميع الطرق الرئيسية حيث عملت فرق البلدية طوال الليل.

ثلوج وفيضانات

وبلغ سمك الثلوج 29 سم في سنترال بارك و30 سم في مطار لاغوارديا الا ان الشمس سطعت من جديد منتصف اليوم في نيويورك وسط فرحة السكان الذين اجتاح الكثير منهم الحدائق. واستمر العمل في قطارات الانفاق بصورة طبيعية لكن تم تعليق بعض قطارات الضواحي وايضا حركة القطار بين نيويورك وبوسطن.

وتتجه العاصفة الثلجية تدريجيا نحو شرق البلاد وسط تحذيرات من فيضانات ورياح عاتية.

المزيد حول هذه القصة