توقيف صحفيين نيجيريين "لصلتهما المفترضة بمقتل موظفي صحة"

نيجيريا شلل الأطفال
Image caption يعتقد البعض أن لاتطعيم ضد شلل الأطفال يؤدي غلى عقم النساء

اعتقل صحفيان نيجيريان في إقليم كانو وسيقدمان للمحاكمة على خلفية قتل تسع نساء شاركن في حملة التطعيم ضد شلل الأطفال في الإقليم الجمعة، حسب مصادر الشرطة المحلية.

وقال قائد شرطة إقليم كانو إبراهيم إدريس لبي بي سي إن الصحفيين سيقدمان للمحاكمة بتهمة القتل.

وكان الصحفيان قد حرضا مستمعي إذاعة "وازوبيا اف ام" على معارضة التطعيم ضد شلل الأطفال.

ويعتقد بعض زعماء المسلمين في شمالي نيجيريا أن لقاح شلل الأطفال يسبب العقم عند النساء، وينظرون إليه على أنه مؤامرة غربية للحد من نسل المسلمين.

وينظر إلى هذا التحريض على أنه السبب في أن نيجيريا هي واحدة من ثلاث دول ينتشر فيها شلل الأطفال.

وقد سجلت 121 حالة شلل أطفال في نيجيريا العام الماضي، مقارنة بـ 58 حالة في باكستان و 37 حالة في أفغانستان، وفقا "للمبادرة الدولية للقضاء على شلل الأطفال".

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن قتل الممرضات في حادثين منفصلين، ويتهم البعض منظمة "بوكو حرام" الإسلامية المتشددة.

وقال قائد الشرطة إن الصحفيين حرضا المستمعين على رفض التطعيم قبل مقتل الممرضات بيومين.

وقال مدير محطة "وازوبيا" إن الشرطة احتجزت مذيعا ومراسلا يعملان في المحطة، بينما أطلق سراح صحفي ثالث.

المزيد حول هذه القصة