مجهول يرسل سبائك ذهب لسوق سمك ياباني تضرر من تسونامي

Image caption أرشيف: سبائك ذهبية

وصل عدد من الطرود البريدية تحتوي على سبائك ذهبية الى مدينة إشينوماكي في ولاية مياغاي اليابانية.

وتسلمت إثنتان من الجمعيات الخيرية التي تساعد ضحايا تسونامي بالإضافة الى سوق السمك، كليوغرامين من الذهب لكل منهم، ما يساوي حوالي 250 الف دولار امريكي إجمالي قيمة السبائك.

وضرب زلزال بلغت درجته 9 على مقياس ريختر، اليابان في الحادي عشر من مارس/آذار عام 2011 ما تسبب في موجة تسونامي كبيرة قتل على إثرها 19 الف شخص وتسرب للإشعاعات النووية.

وتقع مدينة إشينوماكي على بعد 350 كليومتر شمال شرقي العاصمة طوكيو ونالها نصيب من موجة تسونامي قتل بسببها 3 آلاف من سكان المدينة ودمار طال 40 الف بناية.

راسل مجهول

مدير الشركة التي تسير امور ميناء وسوق سمك المدينة قال انه إستلم طرداً بريدياً إحتوى على سبيكتين ذهبيتين زنة كل منهما كيلوغراماً واحداً.

واضاف كينو سونو: "لقد أصابني الذهول عندما وجدت سبيكتين ذهبيتين من عيار 24 قيراطاً. إحداهما كانت ملفوفة بورق بني، اما الاخرى فكانت ملفوفة بورقة من احدى المجلات."

ولم يحمل الطرد أي عنوان للراسل في حال دعت الحاجة الى ارجاعه، لكن البعض يقول انه أرسل من مدينة ناغانو.

وقال سونو إنه سيتخدم المال لإعادة بناء سوق سمك المدينة الذي تضرر بصورة كبيرة اذ اصبحت عمليات البيع تجري في الخيام بدل المحلات.

وقال يوشي كانيكو رئيس شبكة إعادة إعمار إشينوماكي، واحدة من الذين تسلموا السبائك الذهبية انه "يقدر كثيراً مبادرة الراسل وانهم سيحسنوا اختيار مجالات صرفها."