إندونيسيا: 15 قتيلا في فيضانات وانهيارات أرضية

قال مسؤولون في إندونيسيا إن الفيضانات والانهيارات الأرضية بإقليم شمال سولاويسي أسفرت عن مقتل 15 شخصا على الأقل.

ونزح آلاف الأشخاص من منازلهم يوم الأحد في مدينة مانادو، عاصمة الإقليم المتضرر، وفي المناطق المحيطة بها للفرار من الفيضانات.

وقال مسؤولون حكوميون لوكالة رويترز إن ارتفاع المياه بلغ في بعض المناطق مترين، في الوقت الذي تواصل فيه فرق الإنقاذ جهودها بمساعدة السكان المحليين للبحث عن ناجين وسط الحطام.

"أمر مريع"

كما أرسلت الحكومة الجرافات والمعدات الأخرى للمناطق المنكوبة للعمل على مواجهة آثار تلك الفيضانات.

وأكد قائد الشرطة في إقليم شمال سولاويسي الجنرال ديكي أتوتوي لوكالة الأسوشيتد برس للأنباء إنه تم انتشال عدد من الجثث كان بينهم ثلاثة أطفال.

فيما قال سكان محليون إنهم كانوا يقومون بإزالة الحطام جراء انهيار أرضي سابق، عندما سقطت الصخور والطين نحوهم من أعلى التلال القريبة.

وقالت لوسي سوماكود، وهي مسؤولة محلية بالإقليم المتضرر، لوكالة الأسوشيتد برس للأنباء :"كان الأمر مريعا، لقد كنا نهرب على الفور، لكن بعضنا لم يتمكن من الفرار، وسقط على الأرض ليغمره الطين."