سيناتور أمريكي: قتلنا 4700 شخصا تقريبا بطائراتنا بدون طيار

غراهام
Image caption السيناتور لندسي غراهام

قال السيناتور الأمريكي الجمهوري لندسي غراهام، وهو من اقوى مؤيدي استخدام الطائرات بدون طيار في قتال "تنظيم القاعدة،" إن الغارات التي نفذتها هذه الطائرات منذ بدءها قد قتلت 4700 شخصا تقريبا بمن فيهم اعداد من المدنيين.

يذكر ان عدد ضحايا الغارات التي تنفذ بواسطة هذه الطائرات - وهي غارات تحصى بالمئات - بقي غامضا إذ يرفض المسؤولون الامريكيون الخوض بالأمر علنا.

ولكن الرقم الذي باح به غراهام يتجاوز بكثير التخمينات المستقلة.

ونقل عن غراهام قوله "لقد قتلنا 4700. احيانا تقتل ابرياء، وانا اكره ذلك، ولكننا نخوض حربا وقد تمكننا من قتل عدد من كبار قادة تنظيم القاعدة."

ورغم الانتقادات الشديدة لاسلوب الحرب هذا من جانب بعض اعضاء الكونغرس وناشطي حقوق الانسان الذين يشككون في سرية وشرعية استخدام هذا النوع من الطائرات، فإن غراهام دافع عن سياسة الرئيس اوباما بالاعتماد عليها.

وقال "إنه سلاح يجب ان يستخدم، وهو سلاح تكتيكي."

ونقلت وكالة فرانس برس عن الباحث ميكاه زينكو المتخصص في الطائرات بدون طيار في مجلس العلاقات الخارجية قوله إنها "المرة الاولى التي يعطي فيها مسؤول اميركي رقما اجماليا".

وكانت منظمات أمريكية وعالمية قد حاولت سابقا تقدير عدد ضحايا الضربات التي شنها الجيش الامريكي بهذا النوع من الطائرات إلا أنها تقديراتها جاءت أقل من ذلك.

وذكرت منظمة "مكتب التحقيقات الصحافية" البريطانية في وقت سابق أن عددا يتراوح بين 2627 و3457 شخص قتلوا جرءا هذه الضربات في باكستان واليمن والصومال.

وقدرت ان عدد المدنيين بين هؤلاء قد يصل إلى 900 شخص.

ولم تعترف الادارة الامريكية رسميا بسرعة بوجود مثل هذه الضربات. وأكد البيت الابيض انها لم تبدأ الا كملاذ اخير ضد مشبوهين لا يمكن اسرهم ويهددون الولايات المتحدة.

المزيد حول هذه القصة