اعتقال مالك اسحاق احد قادة المسلحين في باكستان

Image caption اعلنت جماعة اسحاق مسؤوليتها عن هجوم في منطقة شيعية قتل فيه 90 شخصا

ألقت الشرطة الباكستانية القبض على مالك اسحاق مؤسس جماعة لاشكار جهانفي المسلحة في منزله في اقليم البنجاب.

وقالت الجماعة إنها شنت هجوما على منطقة شيعية في مدينة كويتا يوم السبت الماضي ادى الى مقتل 90 شخصا.

ولكن لم يتضح اذا ما كان اعتقال اسحاق له صلة بهذا الهجوم.

وكان اسحاق قد امضى عشر سنوات في السجن قبل ان يطلق سراحه عام 2011.

واحاط عدد كبير من رجال الشرطة منزل اسحاق وتفاوضوا معه واثر ذلك سلم نفسه للشرطة، حسبما افاد الياس خان مراسل بي بي سي في اسلام اباد.

ولم يتضح اذا ما كان قد وجهت اي اتهامات لاسحاق بصورة رسمية. ووفقا لقانون الامن العام يمكن احتجاز المشتبه فيهم مدة ثلاثة اشهر دون اتهام رسمي.

ويوجه الانتقاد للسلطات الباكستانية لعدم التصدي لجماعات مثل لاشكار جهانفي التي تحرض على العنف الطائفي.

وعندما سأل صحفي اسحاق عام 2011 عما يعتزم القيام به بعد اطلاق سراحه، اجاب ان جماعته ستواصل قتال الذين يعارضون رؤيتها للاسلام.