كرزاي يأمر قوات أمريكية بمغادرة أفغانستان

  • 24 فبراير/ شباط 2013
خارطة أفغانستان
Image caption محافظة ورداك بوابة لدخول مسلحي طالبان إلى كابل

طلب الرئيس الأفغاني، حامد كرزاي، من القوات الأمريكية مغادرة محافظة ورداك خلال أسبوعين بعد اتهامات لها بالاختطاف والتعذيب.

وقال المتحدث باسم الرئيس الأفغاني إن الإجراء قد اتخذ بسبب أعمال قام بها أفغان هم جزء من القوات الأمريكية الخاصة العاملة هناك.

وكانت محافظة ورداك ذات الأهمية الاستراتيجية قد أصبحت مركزا للعمليات المناهضة للجماعات المسلحة.

وقال متحدث رسمي أمريكي إن الولايات المتحدة قد تعاملت بجد مع هذه الاتهامات. لكنه قال إنه لا يستطيع التعليق بشكل محدد على التطورات الأخيرة.

Image caption ورداك شهدت هجوما انتحاريا ضد القوات الأمريكية

وقال المتحدث باسم الرئيس الأفغاني في مؤتمر صحفي أعد له على عجل إن القوات الأمريكية الخاصة يجب أن تغادر ورداك خلال الاسبوعين المقبلين.

ويأتي هذا الإجراء وسط مزاعم بأن وحدات أفغانية تعمل لصالح جهات أمريكية وتتسلم أجرا منها، حسب ما أفادت به مصادر الحكومة الأفغانية، متهمة بارتكاب أعمال خطف وتعذيب.

كما ألقى تحقيق أولي باللائمة على هذه الوحدات في قطع رأس طالب جامعي في المحافظة.

وتقول مراسلة بي بي سي في أفغانستان، كارين ألان، إن ورداك تعتبر بوابة لمسلحي طالبان لاستهداف العاصمة كابل.

المزيد حول هذه القصة