هجوم واسع على الجماعات المسلحة في مالي

Image caption الجماعات المسلحة لم تستسلم

أفاد مصدر عسكري بأن فصائل من القوات الفرنسية وجيش مالي توجهت إلى جزيرة كاجي، في نهر النيجر، شمالي مالي لملاحقة جماعات مسلحة اتخذت مواقعا لها هناك.

وأوضح المصدر، الذي فضل عدم ذكر اسمه، أن جنود مالي قاموا بإنزال في الجزيرة، فيما تمركزت القوات الفرنسية على ضفتي النهر.

وتضم الجزيرة الواقعة على بعد 10 كلم من مدينة غاو، قرية بها 6000 نسمة، بينهم أتباع جماعة إسلامية متشددة تسمى أنصار السنة.

ويذكر أهل المنطقة أن أفرادا من جماعة التوحيد والجهاد في غرب أفريقيا لجأوا إلى الجزيرة أيضا، بعدما هاجمتهم القوات الفرنسية وجيش مالي في مدينة غاو، يوم 26 يناير/كانون الثاني الماضي.

وتعد جماعة التوحيد والجهاد إحدى الجماعات الإسلامية الثلاث التي سيطرت على شمالي مالي لمدة 10 شهور، قبل تشن عليها القوات الفرنسية هجوما بدأ يوم 11 يناير/كانون الثاني، وتخرجها من كبريات المدن في شمالي مالي.

المزيد حول هذه القصة