زيمبابوي تقيم حفلا باذخا بمناسبة عيد ميلاد روبرت موغابي

حفل عيد ميلاد موغابي
Image caption ذكرت تقارير أن الاحتفالات كلفت نحو 600 ألف دولار أمريكي

حضر آلاف الزيمبابويين حفل عيد ميلاد باذخ لرئيس البلاد روبرت موغابي في مدينة بيندورا المعروفة بنشاطاتها التعدينية.

وقدمت لموغابي الذي أصبح عمره 89 عاما قطعة كعكة قيل إن وزنها يبلغ 89 كيلوغراما كما سكت قطع نقدية مطلية بالذهب تخليدا لهذه الذكرى.

وذكرت تقارير أن الاحتفالات كلفت نحو 600 ألف دولار أمريكي.

ونفى موغابي في الخطاب الذي ألقاه بهذه المناسبة المزاعم بأنه كان يحاول تخويف الناشطين السياسيين الذين ينافسون حزبه قبيل موعد الانتخابات.

وحض أنصاره في الخطاب على "مواصلة الدرب من خلال الفوز بالانتخابات والتصدي للإمبريالية".

ويأمل موغابي أن يفوز بولاية أخرى متكونة من خمس سنوات في الانتخابات المقبلة.

ومنحت السلطات المحلية للسكان ساعة إجازة إضافية بهدف تنظيف شوارع المدينة قبيل موعد الاحتفالات.

ولوح موغابي الذي كان مرفوقا بزوجته وطفليه وهو يرتدي بدلة فاخرة وقبعة حمراء بيديه للحاضرين.

ثم قطع الكعكة لاحقا وأطلق في الهواء 89 بالونا احتفالا بالمناسبة.

ويقول مراسل بي بي سي في جوهانسبورغ، بيتر بايل، إن البلد يمر بمرحلة حساسة من الانتقال الديمقراطي.

وأضاف أن البلد سيشهد قبيل الانتخابات استفتاء على دستور جديد.

وسيضع الاستفتاء والانتخابات حدا للائتلاف الحكومي الهش بين حزب موغابي وحزب منافسه رئيس الوزراء مورغان تسفانجيراي.

المزيد حول هذه القصة