ملكة بريطانيا ٍإليزابيث الثانية تنقل إلى المستشفى بسبب التهاب في المعدة والأمعاء

Image caption الملكة ستبقى في المستشفة يومين

أفاد القصر الملكي في بريطانيا بأن الملكة، إليزابيث الثانية، نقلت إلى المستشفى لإجراء فحوصات "وقائية"، للكشف عن أعراض التهاب في المعدة والأمعاء.

وقال متحدث باسم القصر الملكي إن الملكة، البالغ عمرها 86 عاما، ستضطر إما إلى تأجيل أو إلغاء التزاماتها الرسمية لهذا الأسبوع، ومنها سفرها إلى روما.

ونقلت الملكة اليوم إلى المستشفى في سيارة خاصة. وقال القصر الملكي إن "معنوياتها مرتفعة".

وقال مراسل بي بي سي لشؤون القصر الملكي، بيتر هانت، إن الملكة ستبقى في المستشفى تحت الإشراف الطبي، مدة يومين.

وأضاف أن الملكة أدخلت آخر مرة إلى المستشفى قبل عشرة أعوام.

وانتشرت أخبار عن مرضها يوم السبت، بعدما اضطرت إلى إلغاء مشاركتها في احتفال بمدينة سوانزي.

ويمكن أن ينتقل التهاب المعدة والأمعاء عن طريق الاتصال بشخص مصاب أو تناول أطعمة أو شراب ملوث.

وتظهر أعراض المرض في التقيؤ، والحمى وآلام المعدة.

وكان يفترض أن تقضي الملكة يومين في روما، رفقة زوجها، دوق أدنبره، الأسبوع المقبل، بدعوة من الرئيس الإيطالي، جيورجوي نابوليتانو.

ولا يعرف ما إذا كان سيتم تأجيل الزيارة لموعد آخر أم إلغاؤها.