ملكة بريطانيا تغادر المستشفى

غادرت ملكة بريطانيا، إليزابيث الثانية، مستشفى الملك إدوارد بوسط لندن، بعدما أجريت لها فحوصات إثر أصابتها بأعراض التهاب في المعدة.

وتعد هذه المرة الأولى التي تنقل فيها الملكة إلى المستشفى منذ 10 أعوام.

وقد اضطرت ملكة بريطانيا إلى إلغاء جميع التزاماتها الرسمية، ومنها زيارتها لروما. كما غابت عن مراسيم احتفال أقيم في مدينة سوانزي.

وكان القصر الملكي قد أوضح أمس الأحد أن الملكة إليزابيث الثانية، البالغة من العمر 86 عاما، نقلت إلى المستشفى كتدبير وقائي، وأن معنوياتها مرتفعة، مضيفا أنها يمكن أن تمكث تحت الإشراف الطبي مدة يومين.

المزيد حول هذه القصة