اعادة انتخاب سان سوتشي رئيسة لأكبر احزاب المعارضة في بورما

Image caption فازت سان سوتشي بمقعد البرلمان في الانتخابات التي جرت العام الماضي

اعلن حزب الرابطة الوطنية للديموقراطية، اكبر احزاب المعارضة في بورما، ان الحزب اعاد انتخاب اوونغ سان سوتشي رئيسة له.

واعيد انتخاب سان سوتشي على رأس الحزب باجماع اعضاء اللجنة المركزية الحاضرين، والبالغ عددهم 120، ولم يكن هناك اي مرشح آخر ينافسها.

ويذكر أنه بعد ان فاز الحزب في الانتخابات التي جرت عام 1990، حد حكام بورما العسكريون من انشطته.

ولكن الحزب فاز بمقاعد في البرلمان العام الماضي اثر اصلاحات قامت بها الحكومة المدنية، ويتطلع للانتخابات التي ستجري عام 2015.

وقال جونا فيشير مراسل بي بي سي في رانغون إن سان سوتشي واحدة من بين اربع نساء في اللجنة المركزية للحزب.

وكانت سان سوتشي، 67 عاما، فازت بمقعد في البرلمان العام الماضي.

وقالت سان سوتشي في الكلمة التي القتها اثر اعلان اعادة انتخابها إنها تتصدى للانقسامات داخل الحزب.

المزيد حول هذه القصة