محكمة هندية تمنع السفير الايطالي من مغادرة البلاد

مانشيني
Image caption أصدرت المحكمة العليا قرارا بحق مانشيني يقضي بمنعه من مغادرة الهند

قال مسؤول بوزارة الداخلية الهندية لبي بي سي إن السلطات طلبت من كافة المطارات الهندية منع السفير الايطالي دانيل مانشيني من مغادرة البلاد إن سعى لذلك، في حين لم تدل السفارة الايطالية في دلهي بأي تعليق على الاجراء.

جاءت الخطوة في أعقاب حكم أصدرته المحكمة العليا بحق مانشيني يقضي بمنعه من مغادرة الهند بعد أن رفضت روما إعادة اثنين من جنود البحرية متهمين بقتل صيادين اثنين في كيرالا العام الماضي.

وكانت المحكمة العليا في الهند قد سمحت للايطاليين ماسيميليانو لاتوري وسلفاتوري جيروني بالعودة الى بلادهما للادلاء بصوتيهما في الانتخابات الايطالية الشهر الماضي على شريطة عودتهما إلى الهند مرة أخرى.

وقال مسؤولو وزارة الداخلية الهندية إن طلبهم مجرد اجراء روتيني لمتابعة تنفيذ حكم المحكمة العليا الصادر يوم الخميس.

وأثارت قضية الجنديين الايطاليين نزاعا دبلوماسيا بين الهند وايطاليا، وحذر رئيس الوزراء مانموهان سينغ يوم الاربعاء من "عواقب" إن لم تعد ايطاليا الجنديين.

وقال رئيس الوزراء بلهجة حادة غير معهودة إن رفض ايطاليا إعادة الجنديين "غير مقبول".

وأذكى قرار روما حالة من الارتباك الشديدة للحكومة الهندية، فيما طالبت أحزاب المعارضة بعودتهما فورا.

ويواجه الجنديان اتهامات بإطلاقهما النار على اثنين من الصيادين في فبراير/شباط عام 2012، وزعما أن ذلك حدث على سبيل الخطأ لإعتقادهما أنهما من القراصنة.

وتقول إيطاليا إنه نظرا لكون القضية تخضع حاليا للقانون الدولي البحري، فقد قررت عدم إعادة الجنديين إلى الهند بمجرد انتهاء الوقت الذي حددته المحكمة العليا.

وتقول روما إنها ترغب في أن يحاكم رعاياها في ايطاليا، لان الحادثة وقعت في مياه أقليمية، كما تعتقد ايطاليا أن الهند لا تملك صلاحية النظر في القضية.

في حين تصر الهند على أن الصيادين هنديين وكانا على متن زورق صيد هندي وقت وقوع الحادث.

المزيد حول هذه القصة