ولاية ماريلاند الأمريكية تلغي العمل بعقوبة الإعدام

Image caption جرى التصويت في عاصمة الولاية أنابوليس

صوت أعضاء مجلس النواب في ولاية ماريلاند الأمريكية شرقي الولايات المتحدة باغلبية 82 لـ 56 لصالح مشروع قرار يلغي العمل بعقوبة الإعدام، مما يجعل ماريلاند الولاية الأمريكية الـ 18 التي تتخلى عن تطبيق هذه العقوبة.

ويتعين على حاكم الولاية مارتن أومالي المصادقة على القرار قبل ان يصبح ساري المفعول.

ويقول المراسلون إن هذا أمر مفروغ منه، إذ ان أومالي الديمقراطي قضى السنوات الخمس الماضية في قيادة حملة تدعو الى التخلي عن عقوبة الإعدام.

وقال حاكم الولاية في تصريح "إن الأدلة تشير الى ان عقوبة الإعدام لم تكن رادعة في يوم من الأيام، ولا يمكن تطبيقها بشكل محايد تماما وغير متأثر بالتعصب العرقي، كما ان كلفتها تبلغ ثلاثة أضعاف السجن المؤبد."

وأضاف "والأنكى من ذلك كله، لا توجد طريقة لتصحيح الاحكام الخاطئة التي يدفع فيها الابرياء ثمن جرائم لم يقترفوها."

ولكن معارضي الإجراء الجديد يصرون على أن الإعدام يعتبر أداة ضرورية لمعاقبة اولئك الذين يرتكبون ابشع الجرائم.

يذكر ان ولاية ماريلاند تطبق عقوبة الإعدام منذ عام 1638 عندما كانت مستعمرة بريطانية، ولكنها لم تصدر أو تنفذ أي حكم بالاعدام منذ عام 2005.

وصوت النواب على مشروع القانون في مقر مجلس نواب الولاية في مدينة أنابوليس. وصوت 80 نائبا ديمقراطيا ونائبان جمهوريان لصالحه بينما عارضه 18 ديمقراطيا و38 جمهوريا.

وكانت ولاية كونيتيكات قد ألغت العمل بالاعدام في العام الماضي.

المزيد حول هذه القصة