إدانة لاعبي كرة قدم شابين أمريكيين باغتصاب صبية في أوهايو

Image caption ناشطون على الانترنت أثاروا القضية

أدانت محكمة في مدينة أوهايو الأمريكية ترانت مايز، البالغ من العمر 16 عاما، وماليك ريتشموند، البالغ من العمر 17 عاما، باغتصاب طفلة بعد حفلة شربا في الخمر في قرية ستوبفيل.

وأجهش المتهمان بالبكاء عندما كان القاضي يقرأ عليها منطوق الحكم.

وقد أثيرت القضية في وسائل التواصل الاجتماعي، وعبر صور الفيديو في اليوم التالي، ما جعلها تستحوذ على اهتمام وطني.

وحكم على الاثنين بعام واحد على الأقل في سجن للأحداث. وعاقبت المحكمة مايز بعام إضافي لتصويره الفتاة عارية، وقال القاضي إنهما قد يبقيان في رهن الاعتقال إلى غاية بلوغهما سن 21 عاما.

وأعطى ناشطون على الانترنت أهمية كبيرة للقضية، ويعتقد البعض أن هناك من أرادوا التغطية على الجريمة بمن فيهم الشرطة المحلية، بغرض حماية المتهمين الاثنين لأنهما يلعبان لفريق كرة قدم محبوب في المدينة.

المزيد حول هذه القصة