بي بي سي توقف أحد صحفييها عن العمل لاتهامه بعرض رشوة

Image caption بي بي سي تحقق مع احد الصحفيين لادعاءات بعرض رشوة

أعلنت بي بي سي وقف إذاعة إحدى حلقات برنامج بانوراما، وإيقاف أحد منتجي البرنامج عن العمل بناء على الادعاءات بقيامه بعرض رشوة على احد الاشخاص مقابل افصاحه عن معلومات لصالح البرنامج.

وكان موضوع الحلقة يدور حول تحقيق يتعلق بممارسات شركات الإنشاءات الكبرى التى تقوم ببناء المنازل الفخمة في منطقة الكاريبي.

وقالت جريدة التايمز إن منتج الحلقة أرسل بريدا إلكترونيا لأحد مستشاري الأمن في شركة إنشاءات، واقترح عليه إمكانية توفير بي بي سي عمل له، مقابل إفصاحة عن معلومات للبرنامج.

وأعلنت بي بي سي أن المنتج حول للتحقيق.

وكان من المفترض أن تذاع الحلقة الاثنين الماضي و أعلن عن بعض تفاصيلها على أنها "حلقة تتعلق بالفضائح المالية في شركات الإنشاءات، ومخاطر هذه التجاوزات على أموال المشترين".

وقالت التايمز إن منتج الحلقة وجه رسالة عبر البريد الإلكتروني لأحد مستشاري الأمن في شركة الإنشاءات "هارلكين"، قال فيها إن "بي بي سي قد تقدم له وظيفة إذا أفصح عن معلومات مهمة وسرية بخصوص تجاوزات الشركة التى يعمل فيها".

وتنص سياسة بي بي سي التحريرية على عدم التسامح إطلاقا مع مسائل الرشوة، والتدقيق على التعامل بشفافية ونزاهة، فيما يختص بالمسائل المالية.

وقالت بي بي سي في بيان لها إنه "في ضوء المعلومات التى توفرت لنا بخصوص هذه الحلقة من البرنامج فقد قررنا تأجيل إذاعة الحلقة".

وأضاف البيان "تدقق بي بي سي في جميع الحقائق المتعلقة بالحلقة، وكنتيجة أولية فقد أوقفنا أحد أفراد فريق الإعداد، وحولناه إلى التحقيق".

المزيد حول هذه القصة