روسيا تحذر من خروج التوتر في شبه الجزيرة الكورية "عن نطاق السيطرة"

Image caption كيم جونغ أون قال إن الوقت قد حان "لتصفية الحسابات" مع الولايات المتحدة.

حذرت روسيا من خروج التوترات في شبه الجزيرة الكورية عن نطاق السيطرة، وذلك بعد إعلان بيونغ يانغ وضع وحداتها الصاروخية في حالة تأهب.

وقال وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف إن الوضع قد ينزلق "إلى دوامة دائرة مفرغة".

وأصدر زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون أوامر بوضع قوات بلاده الصاروخية في حالة تأهب لمهاجمة القواعد العسكرية الامريكية في كوريا الجنوبية والمحيط الهادئ عقب قيام الولايات المتحدة باستعراض جوي للقوة بشبه الجزيرة الكورية، وفق ما أعلنته وكالة الأنباء الكورية الشمالية الرسمية.

وقالت الوكالة إن كيم جونغ أون أصدر الأوامر بعد اجتماع عقده منتصف الليل مع كبار قادته العسكريين قال فيه إن الوقت قد حان "لتصفية الحسابات" مع الولايات المتحدة.

"تخفيف حدة التوتر"

ودعت الصين، الشريك التجاري الأكبر لكوريا الشمالية، كلا الجانبين إلى تخفيف حدة التوترات.

لكن وزير الخارجية الروسي حذر من تفاقم الوضع في المنطقة.

وقال لافروف: "ربما نسمح ببساطة للوضع بالخروج عن نطاق السيطرة والانزلاق إلى دوامة دائرة مفرغة."

ووصف لافروف تصرفات بيونغ يانغ بأنها "غير مقبولة".

وشدد على أنه لا توجد حاجة للتأكيد على استعراض القوة العسكرية وخلق الذرائع لاستخدام سبل عسكرية لتحقيق "أهداف جيوسياسية"، في تصريحات اعتبر أن فيها انتقادا ضمنيا للولايات المتحدة.

المزيد حول هذه القصة