نيلسون مانديلا يتلقى زيارة من أسرته في المستشفى

مانديلا
Image caption مواطنو جنوب افريقيا صلوا من أجل شفاء مانديلا خلال قداس عيد الفصح

أعلنت الرئاسة في جنوب افريقيا أن أفراد أسرة الزعيم نيلسون مانديلا زاروه الاثنين في المستشفى الذي يعالج فيه منذ 6 أيام من التهاب رئوي.

وأصدرت الرئاسة بيانا مقتضبا جاء فيه أن " الوضع الصحي لمانديلا لم يطرأ عليه أي تغيير جوهري منذ مساء الأحد".

وأضاف البيان أن " مانديلا أمضى بعض الوقت من يوم الاثنين مع افراد أسرته" دون أن يوضح هوية أو عدد أفراد الاسرة.

وكان آخر بيان عن صحة مانديلا قد كشف عن أن وضعه مطمئن وفي تحسن مستمر.

يذكر أن مانديلا البالغ من العمر 94 عاما دخل إلى المستشفى مساء الأربعاء إثر اصابته بالتهاب رئوي.

وقال الأطباء المعالجون إن مانديلا بات يتنفس بشكل طبيعي بعد سحب مياه من رئتيه.

وكانت الكنائس المنتشرة في شتى أنحاء البلاد أقامت خلال قداس عيد الفصح صلوات خاصة للدعاء بشفاء مانديلا.

وشكر رئيس جنوب افريقيا جاكوب زوما آلاف المواطنين الذين صلوا من أجل مانديلا.

ويطلق المواطنون في جنوب أفريقيا على رئيسهم السابق نيلسون مانديلا لقب "ماديبا" وتعني العظيم او المبجل وهو الاسم الذي انطلق اساسا من قبيلته التى نشأ فيها.

وتعد هذه المرة الرابعة التي يدخل مانديلا، الذي يعتبر أبا لجنوب أفريقيا بسبب نضاله ضد التمييز العنصري، المستشفى للعلاج خلال عامين.

وكان مانديلا أول رئيس أسود لبلاده عندما تولى الحكم بين عامي 1994 إلى 1999.

وأصيب الرئيس الأسبق بمرض السل في الثمانينات خلال فترة سجنه حيث قضى نحو 27 عاما من حياته سجينا من قبل نظام الفصل العنصري السابق.

كما حصل مانديلا الذي يعد أحد الشخصيات التى تحظى باحترام عالمي على جائزة نوبل للسلام مناصفة مع الرئيس الاسبق لجنوب افريقيا فريدريك دي كليرك عام 1993.

المزيد حول هذه القصة