ويكيليكس: راجيف غاندي ربما عمل وسيطا في صفقة طائرات ساب

راجيف غاندي
Image caption راجيف غاندي

نشر موقع ويكيليكس وثائق تشير الى احتمال ان يكون رئيس الوزراء الهندي الراحل راجيف غاندي قد عمل وسيطا لشركة ساب السويدية في السبعينيات عندما كانت تحاول بيع طائرات مقاتلة للهند.

وجاء في البرقيات الني نشرها الموقع اليوم ان راجيف غاندي كان "المفاوض الرئيسي" في صفقة بيع مقاتلات ساب فيغن للهند.

وجاء في البرقيات انه بالرغم من ان راجيف لم يكن يتبوأ اي مركز سياسي في وقتها، فإن الشركة تعاقدت معه اعتمادا على صلاته العائلية باعتباره ابن رئيسة الوزراء حينذاك انديرا غاندي.

ولم تفز ساب بالعقد الذي كان من نصيب شركة سيبيكات البريطانية وطائراتها الجاغوار.

وقال ناطق باسم شركة ساب لبي بي سي الاثنين "بما ان المعلومات التي نشرت اليوم يعود تاريخها الى اكثر من 30 عاما، وتعتمد على محادثات لا يمكن التحقق منهان لا يمكننا في هذه الحالة التعليق عليها."

وكان راجيف غاندي قد اغتيل من قبل مسلحي نمور التاميل في عام 1991.

من جانبه، نفى حزب المؤتمر الهندي الحاكم - الذي كان راجيف ينتمي اليه - ما جاء في تسريبات ويكيليكس.

وقال الحزب في بيان "إن مصداقية ويكيليكس مثار جدل، ونحن لا نعط اي اهمية لهذه الادعاءات."

وتعتمد التسريبات التي نشرها موقع ويكيليكس على ما يطلق عليها "برقيات كيسنجر"، وهي احدث مجموعة من البرقيات الدبلوماسية الامريكية التي حصل عليها الموقع.

وقالت صحيفة هندستان تايمز - شريكة ويكيليكس في الهند - إن سلسلة من البرقيات يبلغ عددها 41 برقية حررت بين عامي 1974 و1976 تعطي فكرة عن "يانصيب الطائرات المقاتلة" الذي كان دائرا في الهند آنذاك، حيث اشارت احدى البرقيات الى ان الشركة السويدية استوعبت اهمية النفوذ الاسري في الوصول الى قرار نهائي حول صفقة الطائرات.

وقد استغل حزب بهاراتيا جاناتا المعارض حزب المؤتمر حول الادعاءات التي طالت راجيف غاندي.