فنلندا تعتذر لبوتين بسبب إدراج اسمه بالقائمة السوداء بشأن الأشخاص الذين لهم صلة بالجريمة

الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين
Image caption قالت الشرطة إنها لا تعرف كيف أدرج اسم بوتين في قائمة الأشخاص الذين لهم صلة بعالم الجريمة

اعتذرت فنلندا للرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، بعدما أدرجت الشرطة اسمه بالخطأ في القائمة السوداء بشأن الأشخاص الذين لهم صلة بعالم الجريمة.

وحذفت فنلندا اسم بوتين من القائمة السوداء بسرعة بعد اكتشاف الأمر تجنبا لنشوب خلاف دبلوماسي مع جارتها التاريخية روسيا.

وكانت قناة إم تي في 3 الفلندية كشفت عن الموضوع في وقت سابق من الأربعاء.

وأقرت الشرطة بوجود القائمة السوداء، مضيفة أن اسم بوتين أضيف بالخطأ لكن ما أن اكتشفت الأمر حتى سارعت لحذفه.

وقال وزير الداخلية، بايفي راسانين، في بيان "أود أن أتقدم بخالص اعتذاري بسبب إدراج اسمه بالخطأ في القائمة".

وقالت الشرطة إنه ليس من الواضح كيف أدرج اسمه في القائمة، مضيفة أنها تجري تحقيقا بشأن ملابسات الموضوع.

وقال رئيس الشرطة الفلندية، ميكو باتيرو، إن الحادث يبعث على الأسف.

وأضاف في بيان "هذا النوع من الأحداث نادر جدا، وغير مقبول تحت أي ظرف من الظروف".

ويشعر الفنلنديون بالحذر عند التعامل مع جارتهم القوية روسيا علما بأن فنلندا سبق لها أن خاضت حربا ضد الاتحاد السوفيتي ما بين عامي 1939 و 1940.

كما خاضت "حرب الاستمرار" ضد الاتحاد السوفيتي التي استمرت من 25 يونيو/حزيران 1941 حتى 19 سبتمبر/أيلول 1944 خلال الحرب العالمية الثانية.

لكن العلاقات الثنائية بين البلدين ظلت ودية في العموم علما بأن فنلندا تجنبت استفزاز جارتها بالامتناع عن الانضمام إلى حلف شمال الأطلسي (الناتو).

المزيد حول هذه القصة