ثاتشر "الساحرة" تثير جدلا في بي بي سي

Image caption تنقسم الآراء في بريطانيا بشأن ثاتشر

ثار جدل داخل أروقة هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) بشأن بث أغنية من فيلم (ساحر اوز) Wizard of Oz في برنامج أسبوعي لأغاني موسيقى البوب الأكثر رواجا، وذلك بسبب محاولة لإقرانها برئيسة الوزراء الراحلة مارغريت ثاتشر.

فمنذ وفاة ثاتشر الأسبوع المنصرم، يقبل معارضو السياسية الراحلة على تنزيل أغنية (دينغ دونغ، لقد ماتت الساحرة) Ding Dong the Witch is Dead من الانترنت، بما قد يجعلها الأغنية الأكثر رواجا. وتشير الأغنية إلى موت الساحرة الشريرة في الفيلم.

ودأبت بي بي سي على إذاعة الأغنية الأكثر رواجا كل أسبوع في برنامج يتمتع بشعبية كبيرة ويبث مساء أيام الأحد عبر موجات محطة (راديو 1) التابعة للهيئة.

وتسببت السياسية الراحلة في حالة من الاستقطاب في الآراء داخل بريطانيا.

فقد أحيا كثيرون ذكراها باعتبارها أول امرأة في بريطانيا تتولى رئاسة الحكومة، والتي يرون أنها كانت المنقذ للبلاد من الأزمات التي عصفت بها في فترة السبعينات والثمانينات من القرن الماضي.

لكن بالمقابل، يرى آخرون في وفاتها مدعاة للاحتفال، وذلك بسبب الانقسامات الاجتماعية والاقتصادية التي يقولون إنها نتيجة سياسات ثاتشر.

ويأتي الإقبال على الأغنية - التي غنتها جولي غارلاند في (ساحر اوز) عام 1939 - في أعقاب حملة ساخرة على الانترنت اجتذبت الآلاف.

فقد نشأت مجموعة بموقع (فيسبوك) للتواصل الاجتماعي في عام 2007 بهدف تشجيع الناس على تنزيل الأغنية مع وفاة ثاتشر، التي توفيت يوم الاثنين الماضي عن 87 عاما بالسكتة الدماغية.

وفي بادئ الأمر، رفض مدراء في بي بي سي فرض حظر على إذاعة الأغنية، بالرغم من التعرض لضغوط من نواب بارزين عن حزب المحافظين الذي كانت تنتمي إليه ثاتشر.

وفي وقت لاحق، أعلنت الإدارة الاكتفاء بإذاعة مقطع واحد فقط من الأغنية، لن يتضمن بالضرورة كلمات "لقد ماتت الساحرة". كما يستضيف البرنامج صحفيا لشرح الخلفية وراء الجدل بشأن الأغنية.

ورفضت بي بي سي في السابق إذاعة أغاني ضمن القائمة الأكثر رواجا باعتبارها مسيئة.

من هذه الأغنيات "الفوضى في بريطانيا" Anarchy in the UK لفريق الروك (سكس بيستولز) Sex Pistols، والتي احتلت صدارة القائمة الأكثر رواجا في عام 1977 بالتزامن مع ذكرى مرور 25 عاما على جلوس الملكة على العرش.

ويسود اعتقاد بأن كثيرين من الجمهور المستهدف - الذين تتراوح أعمارهم بين 16 و24 عاما - يعتريهم الشك بشأن السيرة الذاتية لثاتشر، بالرغم من أنها شغلت منصب رئيس الحكومة ثلاث فترات ويعتبرها البعض من أبرز الشخصيات السياسية في القرن العشرين.

المزيد حول هذه القصة