المئات "يحتفلون" برحيل تاتشر في الطرف الأغر

دمية تمثل ثاتشر
Image caption احتفال في ميدان الطرف الأغر ودمية تمثل ثاتشر

احتفل المئات من مناوئي سياسات رئيسة الوزراء البريطانية الراحلة مارغريت تاتشر برحيلها في ميدان الطرف الأغر في لندن، وارتشفوا الشامبانيا، ورددوا أغنية "ماتت الساحرة".

وكان منتقدو سياسات تاتشر قد تعهدوا بإقامة احتفالات في وسط لندن يوم السبت الذي يلي وفاتها، وهو مؤشر على مدى الكراهية التي يكنها بعض البريطانيين لها.

وقال ريتشارد واتسون، وهو بريطاني من شرقي البلاد "نحن ننتظر هذه اللحظة منذ فترة طويلة، إنها فرصة العمر".

وقد استعرضت دمية تمثل تاتشر بينما ردد حشد مقاطع من الأغنية المذكورة.

وتجمع المئات برغم المطر يرتشفون نبيذ التفاح أو الشمبانيا، وساد جو احتفالي سلمي، برغم حدوث صدامات محدودة مع الشرطة.

وقالت مصادر الشرطة انها اعتقلت تسعة أشخاص معظمهم سكارى.

وتتباين مواقف البريطانيين من تاتشر التي رحلت الاثنين عن عمر يناهز السابعة والثمانين، وقد أعاد الجدل الحالي حول فترة حكمها الجدل الذي احتدم إبان تلك الفترة.

وستقام جنازة تاتشر يوم الأربعاء، وتستعد الشرطة لاحتمال حدوث أعمال شغب أثناء سير الجنازة عبر وسط لندن.

وبينما يحتفي اليمين بما يرونه انجازات اقتصادية لها وخوضها حربا ضد الارجنتين بسبب جزر الفوكلاند، ينتقدها اليسار بسبب مواجهاتها مع نقابات العمال، وبسبب ما يرون انه "تجاهلها لمصالح العمال".

وقال بعض المشاركين في الاحتفال أنهم لا يريدون الرقص على ضريح تاتشر لكنهم يريدون التعبير عن معارضتهم لما فعلته.

وقال أندي ويثرز "أنا لا أحتفل بموت تاتشر، لكن ما يحدث هذه الليلة هو جزء من إرثها".

المزيد حول هذه القصة