جنازة مارغريت ثاتشر: كاميرون يقول إن تأبينها كان مناسبا لرئيس وزراء عظيم

قال رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون في تابينه لرئيسة الوزراء الراحلة مارغريت ثاتشر "كان تأبينها لائقا برئيس وزراء عظيم".

وكانت الملكة بين 2000 شخصية حضرت الجنازة.

وشارك 4 آلاف رجل شرطة بريطاني في إجراءات أمنية مشددة أثناء الجنازة .

ووردت تقارير عن وقوع احتجاجات متفرقة.

وبدأت مراسم التشييع بتلاوة كاميرون من الإنجيل في نسخة الملك جيمس المعروفة في بريطانيا، وأدت حفيدة تاشر أماندا ترتيلات كانت قد اختارتها جدتها في وقت سابق.

وقد حمل نعش تاتشر على عربة تجرها ستة خيول سوداء الى كاتدرائية سانت بول حيث تجمع أكثر من 2300 شخص في انتظارها.

وكانت تاتشر، التي تولت رئاسة وزراء بريطانيا عن حزب المحافظين بين عام 1979 و 1990، قد توفيت في 8 ابريل/نيسان الجاري.

وكان رجال الشرطة قد انتشروا في ساعة مبكرة من صباح اليوم، ونصبوا حواجز معدنية في الطرقات المؤدية الى ويستمنستر.

واصطف على طول خط سير الجنازة 700 عسكري، وأطلقت طلقة كل دقيقة تحية لها من برج لندن طوال فترة سير الجنازة.

وحضر الجنازة رئيسا دولة و11 رئيس وزراء و17 وزير خارجية من أنحاء العالم.

وقد أغقلت العديد من الطرق على امتداد خط سير الجنازة ابتداء من الساعة السابعة والنصف، ونصح السائقون بتجنب منطقة ويستمنستر ومركز المدينة خلال فترة الجنازة.

المزيد حول هذه القصة