مظاهرات مناهضة للحكومة في الأرجنتين

احتجاجات في الأرجنتين
Image caption يخشى المحتجوم من تسييس القضاء

تظاهر عشرات الآلاف في الأرجنتين ضد الرئيسة كريستينا فيرنانديز دي كيرشنر.

وقد جابت الحشود شوارع العاصمة بوينوس أيريس، مرددة الشعارات ومصدرة أصواتا عالية بطرق أواني الطبخ.

وقد أثار الاحتجاجات قرار حكومي بإصلاح القضاء، لكن المحتجين عبروا عن شعورهم بعدم الرضى بسبب ارتفاع نسبة التضخم والجريمة.

وقد نظمت احتجاجات مشابهة في أجزاء أخرى من البلاد.

وقال بعض المحتجين لبي بي سي إنهم غاضبون بسبب نية الحكومة سن قانون يتيح للناخبين اختيارأعضاء الهيئة التي تعين وتعزل القضاة.

وتقول المعارضة إن ذلك سيؤدي إلى تسييس جهاز القضاء.

واستخدم نشطاء المعارضة وسائل التواصل الاجتماعي لتعبئة المحتجين.

ولم يرد أي تعليق حتى الآن من الحكومة الأرجنتينية.

وقد غادرت الرئيسة فيرنانديز البلاد الخميس لحضور مؤتمر قمة في البيرو.

ويقول مراقبون إن الحكومة تخشى أن تستمد المعارضة قوة من هذه الاحتجاجات في الانتخابات التشريعية المقبلة.

وقال أحد المشاركين في الاحتجاجات في العاصمة "جئت لأرى إن كان جماعة كيرشنر سيغادرون وان السلام والوحدة سيعودان الى البلد".

يذكر أن زوج كريستينا الراحل نيستور كيرشنر كان رئيسا من عام 2003 الى 2007، ثم خلفته زوجته التي أعيد انتخابها عام 2011.

المزيد حول هذه القصة