تحرير عائلة فرنسية مختطفة في الكاميرون

Image caption لم تبين الحكومة الكاميرونية ظروف "تحرير" الرهائن

أعلن وزير الاتصال الكاميروني عن "تحرير" سبعة أفراد من عائلة فرنسية واحدة، كانوا مختطفين في بلاده.

وقال عيسى تشيروما، في تصريح لبي بي سي، إن المختطفين في حالة صحية جيدة، ولم يصابوا بأذى.

وكان أفراد العائلة، وبينهم أربعة أطفال، اختطفوا في فبراير/شباط الماضي على يد مسلحين يمتطون دراجات نارية، وهم في زيارة إلى حظيرة وازا الوطنية، شمالي الكاميرون.

وأظهرت صور فيديو، بثت على موقع يوتيوب، متشددين من تنظيم بوكو حرام النيجيري، يعلنون مسؤوليتهم عن الاختطاف.

وأعلنت الإذاعة الوطنية في الكاميرون اليوم أيضا عن خبر "تحرير" الرهائن الفرنسيين.

وأفاد بيان للرئاسة بأن المختطفين سلموا إلى السلطات الكاميرونية في وقت متأخر من يوم الخميس.

وشكر البيان الحكومتين الفرنسية والنيجيرية، لكنه لم يقدم أي تفاصيل عن ظروف "تحرير" المختطفين السبعة.

المزيد حول هذه القصة