واشنطن تقول إن وضع حقوق الانسان بالصين تدهور عام 2012

التبت
Image caption يقول الأمريكيون إن القمع ازداد في التبت

قالت وزارة الخارجية الأمريكية في تقريرها السنوي عن اوضاع حقوق الانسان في العالم إن وضع هذه الحقوق في الصين شهد تدهورا في العام الماضي.

وانتقدت الوزارة في تقريرها ما وصفته بالقمع الذي مارسته السلطات الصينية بحق سكان اقليمي التبت وزينجيانغ.

وجاء في التقرير ان "بيئة حقوق الانسان في الصين واصلت تدهورها عام 2012"، مشيرا الى "الحملات التي استهدفت ناشطي حقوق الانسان والقمع المتزايد لذوي الأصول التبتية والويغورية (مسلمو زينجيانغ) وتصعيد الرقابة على الانترنت."