سجن 11 مسلما بريطانيا خططوا لتنفيذ تفجيرات إرهابية

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

صدرت أحكام بالسجن ضد 11 مسلما بريطانيا لدورهم في التخطيط لسلسلة هجمات تحاكي في شدتها هجمات الحادي عشر من سبتمبر/أيلول.

وحصل قائد الخلية عرفان نصير (31 عاما) على حكم بالسجن مدى الحياة، بينما صدر حكم بالسجن 18 عاما بحق كبير مساعديه عرفان خالد (28 عاما)، وحكم آخر بالسجن 15 عاما للمتهم عاشق علي.

كما صدرت أحكام أخرى بالسجن بحق ثمانية آخرين من أعضاء الخلية الجمعة.

وكانت المجموعة تخطط لتفجير ثمانية قنابل داخل حقائب باستخدام أدوات تفجير زمنية.

وقال القاضي إن نصير كان يهدف لجعل مدينة برمنغهام "منطقة حرب صغيرة".

وأضاف: "مخططكم حظي بمباركة تنظيم القاعدة."

تدريبات في باكستان

وسافر أربعة من أفراد الخلية إلى باكستان للحصول على تدريبات على القيام بأعمال إرهابية.

وتلقى نصير وخالد تدريبات من عناصر تابعة لتنظيم القاعدة في باكستان، وقاما بتسجيل أشرطة "استشهادية" قبل عودتهما إلى بريطانيا.

واستطاع أعضاء الخلية من جمع آلاف من الجنيهات من أفراد عاديين غير مشتبه بهم في شوراع برمنغهام بعدما تظاهروا بأنهم عاملين بجمعية خيرية.

ويعتقد محققون أن هذا المخطط كان الأكثر خطورة منذ السعي عام 2006 لتفجير طائرات باستخدام قنابل مخبئة كأنها مشروبات غازية.

وأدين نصير وخالد وعلي بالتخطيط لأعمال إرهابية في فبراير/شباط.

وكانت الشرطة تراقب الثلاثة حتى ألقي القبض عليهم في سبتمبر/أيلول 2011 وسط مخاوف من احتمالية وقوع هجوم وشيك.

المزيد حول هذه القصة