مقتل 4 من قوات الناتو في تحطم طائرة جنوبي أفغانستان

جندي تابع للناتو في افغانستان
Image caption تشير التقارير المبدئية الى عدم وجود نشاط للمسلحين في المنطقة وقت وقوع الحادث

قال متحدث باسم قوات المساعدة الأمنية الدولية في افغانستان (إيساف) إن طائرة تحطمت جنوبي افغانستان مما أدى إلى مقتل أربعة عسكريين.

وقال المتحدث إنه يجري التحقيق في الامر، ولكن التقارير المبدئية تشير الى عدم وجود نشاط للمسلحين في المنطقة وقت وقوع الحادث.

ولم يعط المتحدث تفاصيل عن جنسيات القتلى أو عن مكان وقوع الحادث.

ولكن نائب حاكم اقليم زابول قال إن طائرة عسكرية أجنبية تحطمت في المنطقة السبت.

وقال محمد جان رسوليار لأسوشييتد برس إن القوات تحيط بموقع تحطم الطائرة في منطقة شاه جوي.

ومن جهة أخرى، توجد تقارير عن قتال محتدم في اقليم فارياب.

ولم تضح التفاصيل بعد، ولكن يعتقد أن مسلحين سيطروا على عدة قرى في ضاحية قيصر.

وقال جواد بيدر المتحدث باسم الحاكم الاقليمي لبي بي سي إن اكثر من 60 مسلحا قتلوا. ويعتقد أن نساء واطفالا كانوا من بين القتلى.

وتعد فارياب منطقة هادئة نسبيا في افغانستان على الرغم من تفجير انتحاري في مسجد في مايمانا عاصمة الاقليم في اكتوبر / تشرين الثاني الماضي أدى إلى مقتل 41 شخصا.