باكستان: 9 قتلى على الأقل في تفجيرات تستهدف سياسيين

Image caption تصاعد العنف في باكستان مع اقتراب الانتخابات.

أسفرت ثلاثة تفجيرات استهدفت سياسيين في باكستان عن مقتل تسعة على الأقل.

وتصاعدت أعمال العنف في باكستان خلال الأيام الأخيرة، فيما يستعد الباكستانيون للإدلاء بأصواتهم في الانتخابات البرلمانية المقرر إجراؤها في 11 مايو/أيار.

وقتل أكثر من 50 في هجمات استهدف الكثير منها أحزاب "علمانية".

وأعلن المتحدث باسم حركة طالبان الباكستانية إحسان الله إحسان مسؤولية الحركة عن الهجمات الثلاث التي وقعت الأحد، بحسب ما ذكرته وكالة "أسوشيتد برس".

واستهدف التفجير الأول مكتب الحملة الانتخابية للمرشح سيد نور أكبر بمدينة كوهات، وقتل فيه خمسة أشخاص على الأقل.

ووقع التفجير الثاني في مكتب مرشح مستقل بمدينة بيشاور، وقتل فيه ثلاثة.

وقتل في التفجير الثالث طفل في السابعة وأصيب 16 آخرين ، بحسب وكالة "فرانس برس".

المزيد حول هذه القصة