محكمة في كوريا الشمالية تحكم على أمريكي بالأشغال الشاقة لمدة 15 عاما

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

حكمت محكمة في كوريا الشمالية على مواطن أمريكي بالسجن لمدة 15 عاما مع الاشغال الشاقة بعد إدانته بتهمة القيام ب"أعمال عدائية" ضد النظام الشيوعي، حسب وكالة الانباء الكورية الشمالية الرسمية الخميس.

وقالت الوكالة إن "المحكمة العليا قضت في هذه الجريمة بانزال عقوبة الاشغال الشاقة لمدة 15 عاما" بحق المتهم باي جون-هو واسمه الامريكي كينيث باي.

واعتقل المواطن الامريكي في 3 نوفمبر/تشرين الثاني في مدينة راسون الساحلية في شمال شرقي البلاد.

وقالت وسائل الإعلام في كوريا الجنوبية إن المدان أمريكي من أصل كوري يبلغ من العمر 44 عاما ويعمل مسؤولا في شركة سفريات.

ويرجح ان السلطات الكورية الشمالية ضبطت بحوزة أحد المسافرين الذين كانوا برفقته قرصا صلبا يحوي بيانات حساسة.

وكانت وكالة الانباء الكورية الشمالية أكدت السبت ان المتهم "اعترف بارتكابه جريمتي معاداة جمهورية كوريا الشعبية الديموقراطية ومحاولة الاطاحة" بنظامها الستاليني.

Image caption المدان أمريكي من أصل كوري يبلغ من العمر 44 عاما ويعمل مسؤولا في شركة أسفار

وشددت الوكالة على أن "التهم (الموجهة اليه) مؤيدة كلها بأدلة".

وطالبت الولايات المتحدة من جانبها كوريا الشمالية باطلاق سراح مواطنها "لدواع إنسانية".

ويأتي ذلك بعد عدة أسابيع من التصعيد بين بيونغ يانغ من جانب والولايات المتحدة وكوريا الجنوبية من جانب آخر وتصاعد المخاوف من نشوب حرب نووية في المنطقة.

المزيد حول هذه القصة