لبن زبادي مسموم في الصين يودي بحياة طفلتين

طفل صيني
Image caption أصيب عشرات آلاف الأطفال الصينيين بالتسمم قبل 5 سنوات

توفيت طفلتان في السادسة والسابعة من العمر في إقليم هيبي في الصين بعد تناولهما لبن زبادي مسموم.

وأفادت وكالة أنباء شينخوا أن الطفلتين تناولتا الزبادي بعد عودتهما الى المنزل من المدرسة، في إحدى القرى في مقاطعة بينجشان.

وقد عانت الطفلتان من التشنج بعد تناول الزبادي ثم لم لبثا أن فارقتا الحياة.

وتعتقد الشرطة أن الطفلتين تعرضتا لعملية تسمم على خلفية تنافس مدرسي.

وقال متحدث باسم الشرطة لوكالة أنباء شينخوا إنه مديرة مدرسة منافسة قد اعتقلت بعد اعترافها بحقن عبوات الزبادي بسم الفئران، ثم طلبت من شخص أن يترك العبوات أمام المدرسة المنافسة.

وأفادت التقارير أن جدة الطفلتين وجدت الزبادي وأحضرته للمنزل.

وقد اعتقل أيضا الشخص الذي حقن الزبادي بالسموم.

يذكر أن الصين شهدت عددا من حالات تسمم الأغذية في السنوات الأخيرة، مما سبب صدمة وتساؤلات وانتقادات لإعطاء الربح افضلية على حياة البشر، كما يقول مراسل بي بي سي في العاصمة الصينية بكين ديميان غاراماتيكاس.

وقد أصيب عشرات آلاف الأطفال بالتسمم قبل خمس سنوات بعد شربهم حليبا ملوثا بمادة الميلامين الصناعية، وفارق ستة منهم الحياة.

المزيد حول هذه القصة